يمكنك التواصل مع هيئة المستشارين لطلب استشارة على الإيميل التالي Mostashar2009@hotmail.com

 أهلا بكم في المنتدى التخصصي في التربية الخاصة يشرف عليه أخصائيين في مجال التربية الخاصة يقدم خدمات فنية متخصصة (استشارات نفسية - تربوية - اجتماعية - زوجية - تغذية ) .. إعداد دراسات وأبحاث في مجال الإعاقة والموهبة يستفيد منها مراكزالإعاقة والعاملين والأشخاص المعاقين وأسرهم

المواضيع الأخيرة

» الفصام الذهاني
الأحد مارس 17, 2013 3:50 pm من طرف Rawanalsoud

» اشترك معنا في صفحة عى الفيس بوك
الأربعاء فبراير 06, 2013 3:18 pm من طرف صهيب عثمان

» 49 نشاط لتنمية المهارات اللغوية عند الطفل
الأربعاء سبتمبر 12, 2012 6:55 pm من طرف صهيب عثمان

» غرف اوكسجين لاطفال التوحد..حديث
الأربعاء سبتمبر 12, 2012 6:42 pm من طرف صهيب عثمان

» رساله الى معلمي ودكتوري الدكتور جهاد ترك
السبت أغسطس 18, 2012 5:28 pm من طرف المدير

» رساله الى معلمي ودكتوري جهاد ترك
الثلاثاء أغسطس 14, 2012 12:01 pm من طرف ثائر عبد اللطيف الصغير

» محاولة اثراء
الثلاثاء يوليو 10, 2012 6:31 am من طرف صهيب عثمان

» فيديو مشكلات السلوك عند الاطفال
الأربعاء يوليو 04, 2012 3:38 pm من طرف صهيب عثمان

» الاعاقة العقلية
الأربعاء يوليو 04, 2012 3:30 pm من طرف صهيب عثمان

مكتبة الصور



    قصة جميلة لخمس أشقاء

    شاطر

    eara

    عدد المساهمات : 7
    تاريخ التسجيل : 05/05/2010

    قصة جميلة لخمس أشقاء

    مُساهمة من طرف eara في الخميس مايو 06, 2010 3:23 am


    رفضوا أن يعيشوا عالة على المجتمع
    5 أشقاء صمٌّ يتغلبون على البطالة بسلسة صالونات للحلاقة




    شاءت الأقدار أن يحرم الأشقاء المصريون الخمسة من الكلام والسمع، فجميعهم يعانون من الصمم والبكم، لكن العزيمة، والإصرار كانا أكبر من أيّ تحد يعوق تواصلهم مع المحيطين وكسبهم للقمة العيش الحلال.

    مزيج من الصبر والإصرار دفع محسن وأحمد ورمضان ورضا ومحمد، للإقبال على الحياة معتمدين على ذاتهم وذكائهم الفطري الذي وهبه الله لهم عوضا عن نعمة الكلام، وبمساعدة شقيقهم "جمعة" الوحيد الذي يتكلم بشكل طبيعي، أسسوا عدة صالونات حلاقة في بعض الأحياء الشعبية بالقاهرة، بعد أن توسع العمل في المحل الصغير الذي يديرونه منذ الثمانينيات.

    فقد نشأ الشباب الخمسة في أسرة بسيطة يرعاها أب لم يحصل على وظيفة حكومية، وشقّ طريقه في التجارة ليربي أولاده الذين يحتاجون لرعاية خاصة.

    وقبل أكثر من عقدين بدأ محسن الأخ الأكبر مشوار الحلاقة في أحد الصالونات القريبة من المنزل، ليصبح صاحب الفضل على باقي الأشقاء في دخول هذه المهنة، والتغلب على مشكلة البطالة التي قد تواجههم في الحياة، خاصة في ظلّ إعاقتهم السمعية.

    ويقول جمعة: إن نجاح أخيه محسن لم يكن حافزا لإخوته ذوي الإعاقة فقط لكي يتعلموا نفس المهنة، حتى صار لديهم أكثر من محل، بل إنه دفعه للالتحاق بهم ليتولى إدارة شؤونهم.

    وعن أسباب التحاقه بهذا العمل يقول محمد بلغة الإشارة: "الواحد لازم يتحرك ويشتغل، بدل أن يحتاج لمعونة من أحد، محسن استلمنا خام، وطلعنا معلمين تمام، إخوتي لا يتأخرون عن أي معاق، ساعدوا أكثر من واحد".

    وفيما يتعلق بأحلامه يجيب: "حاليا عندي محل في منطقة فيصل، لكنه يحتاج لأموال كثيرة لكي يبدأ العمل، لذلك نفسي أفتح محل في حيّ الدقي أو العجوزة".

    ذكاء التعامل
    وردّا على سؤال حول كيفية تعامل إخوته مع الزبائن يقول جمعة: "ربنا أخذ منهم الكلام وأعطاهم الذكاء وعوضهم كثيرا، وكل الزبائن مبسوطين من شغلهم".
    حمادة زبون بأحد محلات الأشقاء الخمسة يقول: "في البداية كان البعض يشفق عليهم، لكن بعد التجربة، اكتشفت أن صنعتهم جيدة، وأصبحت زبون دائم عندهم".
    ويعيش الأشقاء الخمسة حياة طبيعية، تسألهم عن حالهم، فيجيبونك بإيماءات الشكر وتتمتم شفاههم دون صوت بعبارات الحمد والثناء، بحسب صحيفة المصري اليوم.

    شهادة تقدير
    وبلغ من مهارة الشباب في الحلاقة أن أحدهم حصل على شهادة تقدير من نقابة مصففي الشعر في عام ١٩٩٦، حيث يشير جمعة إلى أن شقيقه أحمد أخذها في مسابقة أسرع حلاق، وهى مسابقة نظمت لاختيار أسرع وأفضل ١٠ حلاقين.
    لكن هذه الوجوه الباسمة تخفي بعض المشكلات والأمنيات التي لا يخلو منها البشر، أولها مرض أخيهم وصاحب الفضل عليهم محسن، الذي تخطى الأربعين من عمره، ويعانى من مشكلة نفسية وميل للاكتئاب، ويأمل شقيقه جمعة في أن يساعده في العلاج لردّ الجميل.

    </B></I>

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس سبتمبر 21, 2017 9:37 am